وظائف









مشوار فلسطيني?

، معرض الرياضة الدولي يصل إلى متحف العلوم والتكنولوجيا، المداعتك في حيفا


آلة كرة السلة، المعرض الدولي لعلوم الرياضة




سياحة حول العالم

متحف: بيت وأستوديو الفنانين فريدة كالو وزوجها دييغو رفيرا في مدينة مكسيكو سيتي


بيت فريدة خالو وزوجها دييغو رفيرا






الأردن، عراق الأمير، ماذا عن هذا المكان السياحي؟

2010-04-05


لي قصة طريفة مع عراق الأمير حدثت الصيف الماضي.. عندما حضرت صديقتي من لبنان إلى الأردن في أول زيارة لها لحضور حفل توقيع روايتي الأولى، سألنا عن الأماكن السياحية الجديرة بعرضها لضيفة البلد عدا عن الأماكن التقليدية المعروفة كالبحر الميت و البتراء و جرش.. الخ فاقترحوا علينا "عراق الأمير"..
ركبنا السيارة و توجهنا إلى هناك فترة الظهر قبل حفل التوقيع بساعات حيث كنت أعيش حالة من التوتر العميق.. المهم.. أخذنا نمشي و نمشي إلا أن لا إشارات تدل على هذا المكان السياحي العريق؟!.. سألنا شخصاً وجدناه في المنطقة النائية التي وصلناها فدلنا على الطريق و أننا اقتربنا منها.. إلا أننا لم نجد شيئاً أيضاً.. ظللنا ندور حول أنفسنا.. و بعد رؤية استراحة مهترئة أرشدونا أننا فعلاً وصلنا إلى الهدف المنشود..
كان عبارة عن كمية من الأحجار المكسرة و عمودان ربما.. بدون مبالغة.. علماً بأنني أعشق الأماكن التاريخية و لست من اولئك الذين يصنفون الأثار ب"كوم حجار".. إلا أنه فعلاً لم يكن أكثر من كومة حجارة.. أين الحضارة و أين الأثار و أين الفن؟! و كيف يصنف هذا المكان على أنه وجهة للسياح؟! سؤال لم أستطع الإجابة عليه
طبعاً عدت بسواد الوجه أمام صديقتي التي ملّت من وصفي لها و تشويقي للأردن الذي أعشقه.. الأردن الذي في حجم بعض الورد.. و حمداً لله أنني عوضتها عن تلك الزيارة بأماكن سياحية لا تثير ذلك الشعور من الاكتئاب الغامض في نفس الزائر..
ما ذكرني بهذه القصة عدا عن رؤية الأماكن السياحية اليوم هو مقالة لزميلي المدون أسامة الرمح يصف فيها رحلته المشابهة إلى "واحة الأزرق" التي وجدها نظرياً على موقع وزارة السياحة الإلكتروني.. و لكن عملياً و بعد وصوله إليها اتضح بأنها "تبخرت" منذ أكثر من عشر سنوات..
استغربت اليوم من تصنيف عراق الأمير ضمن الأماكن السياحية.. و ضحكت كثيراً.. و خشيت من أن يأكل آخرون نفس المقلب الذي حدث معنا.. يا جماعة والله عندنا أماكن أكثر من رائعة بحاجة للتسويق الصحيح.. فلماذا تحبون سواد الوجه؟!
هناك نقطة إيجابية واحدة نسيت أن أذكرها بما يتعلق بزيارتي ل "عراق الأمير".. نجحت تلك الزيارة في إخراجي من حالة التوتر التي كانت تسيطر عليّ إلى حالة من السخرية الكبيرة لسائر اليوم







عمان الأردن، وسط البلد
تصوير: منال صعابنة




لإضافة تعليق

الاسم:     

البلد:      

الموضوع:

التعليق:





تصميم الموقع: منال صعابنة
| للاتصال بنا: daleeli.site@gmail.com | Copyright © 2007 - 2018, All rights reserved.
       الأردن، عراق الأمير، ماذا عن هذا المكان السياحي؟