وظائف









مشوار فلسطيني?

، معرض الرياضة الدولي يصل إلى متحف العلوم والتكنولوجيا، المداعتك في حيفا


آلة كرة السلة، المعرض الدولي لعلوم الرياضة




سياحة حول العالم

مركز الأشغال اليدوية المحلية في التشيلي، أميركا الجنوبيّة
Native Chilean Art Center of Los Dominicos


ورشة للفخار في متحف الأشغال اليدوية المحلية في التشيلي






 
معلشّ
2010-06-30

لو شيء لأرسطو طاليس «مؤسس علم المنطق» ان يعيش بيننا ومراقبة سياسة توزيع المياه ..لاتخذ منذ يومه الأول زاوية في شارع الملك فيصل وباع عليها «جرابات نسواني ومزيلات عرق» وهجر علمه وقواعده ونظرياته وتبرأ من أتباعه ومحبيه الى يوم يبعثون.
الموسم المطري للعام 2008-2009 كان سيئاً جداً..ومع ذلك مرّ الصيف بسلام دون ازمات حقيقية ..الموسم المطري للعام 2009-2010كان ممتازاً جدا..امتلأت السدود، ورويت الأرض، وجرت الأودية، و «ترعت» الخزانات، وتدفقت العيون، وزاد الضخ..ومتنا من العطش.
كيف لأرسطو طاليس أن يفهمها دون ان يقلب الطاولة علينا : في موسم الجفاف..نشرب، وفي موسم الأمطار نعطش.
منذ بداية الصيف و»خزاني» لم يفرح بنصف متر، أغتسل مسداً كمن يتدهن بكريم الحروق، وامشّط شعري بالمكنسة الكهربائية، وأغسل ملابسي على الندى مثل الانسان الأول.. مشهد «تنك الماء» الخاص بمصطفى فغاغا وهو يتهادى «ويطفطف» الماء من فوهته الفوقية، اشهى من رؤية سيارة البوظة،والبربيش الغليظ الملتوي بات عندي أهم من «بربيش الأرجيلة» وصوت ماتور السحب أحب الي من صوت «فضل شاكر»..
بحّ صوتي،ونبت على لساني شعر طبيعي، لكثرة ما راجعنا «سلطة المي « بضم السين .. الجواب واحد هذا نصيبكم ..تحملونا ..طيب أين ذهبت ماء السماء والأرض،لماذا عشمتمونا طوال الشتاء بأرقام التخزين والسدود، 6 شهور وأنا أمسك «مسطرتي» وأقيس سدودنا سدا سداً، وازيل الطحالب عن تقارير الجرائد لنشرب ماء زلالاً..اين ذهب الماء..؟
قبل يومين قابلني شخص وطلب مني أن اكتب عن ازمة المياه في قريته ..لفت انتباهي ان على جبهته ثلاثة خطوط متوازية من العرق مثل وسم القبائل الافريقية .. قال لي : اذا اردت ان ترتوي جيدا عليك ان تكون من ذوي القربى «لموزّع الأدوار»..فالموظف الذي..يفتح «المحبس» يخصص يوماً لأهله ..ويوماً «لأنسبائه» ويوماً«لعدايله» ويوماً..»لشلة الطرنيب»..ويوماً «لسلف اخته»..ويوماً « لأهل كنته» ..واليوم الأخير لباقي الرعية.. فقلت له : بلاقيش حواليك بنت حلال مستورة..مش مهم تكون دارسة أو جميلة أو موظفة..المهم يكون أخوها «بسلطة المي».. واذا صار نصيب، يا سيدي خير البر عاجله، بنقرأ الفاتحة هون«ع المحبس»...
***
غطيني يا أرسطو طاليس ..وافرش بالعريشة..
أحمد حسن الزعبي






أمواج المحيط الأطلسي على شواطئ التشيلي


لإضافة تعليق

الاسم:     

البلد:      

الموضوع:

التعليق:






تصميم الموقع: منال صعابنة
| للاتصال بنا: daleeli.site@gmail.com | Copyright © 2007 - 2018, All rights reserved.
       معلشّ - أحمد حسن الزعبي